×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأربعاء 5 مايو 2021 | 8:52 مساءاً
هل تبدد أمل "المناعة الجماعية" للتخلص من كورونا؟
كورونا

كتب: رحاب دعبس

موجات أولى وثانية وثالثة، وسلالات متحورة أكثر فتكاً، وضحايا يسقطون يومياً، ولا يزال العالم يسابق الزمن للوصول إلى لقاح قادر على وقف تلك الجائحة التي انتشرت وأودت بحياة الملايين أملاً في رجوع الحياة إلى طبيعتها.


ففي ظل خروج أكثر من دولة لاكتشاف جديد أو ظهور لقاح قد يوقف العدوى من فيروس كورونا "كوفيد 19"، خرج ما يعرف باسم المناعة الجماعية أو "مناعة القطيع" وهو ما يبحث عنه العالم أجمع لبلوغه وتيسيير الأمور كما كانت.

ووصلت الولايات المتحدة الأمريكية في تطعيمها إلى ما يقرب من 100 مليون أمريكي، وبعد حملات الإجراءات والحماية وصلت العدوى بالفيروس "كوفيد 19" إلى مستويات متدنية منذ أكتوبر الماضي.

ولكن كل ذلك لا يعني أن الحياة عادت إلى طبيعتها، بل تأكيد على ضرورة التعايش مع الفيروس في ظل وجود سلالات جديدة وموجات وصلت إلى الثالثة حالياً في العالم أجمع والأكثر فتكاً وفقاً لتصريحات الخبراء ومنظمة الصحة العالمية.

المناعة الجماعية

والأمر الأهم حالياً هو الوصول إلى حالة طبيعية من التعايش مع الأمور في المجتمع والانتهاء من كورونا إلى الأبد، ولكن هذا لن يحدث إلى بتحقيق "المناعة الجماعية" فكيف ستتحقق في ظل ظهور معدلات يومية ضخمة من الإصابات والوفيات، مع تأكيد ظهور سلالات جديدة من الفيروس متحورة وخطيرة؟.

"المناعة الجماعية" هو مصطلح يطلق على الحالة التي يكون فيها أغلب الناس في مكان ما محصنين ضد العدوى أو أي مضاعفات بها، سواء عن طريق الأجسام المضادة بعد التعافي من الإصابة أو أخذ اللقاح الخاص بالفيروس.

الخبراء: صعوبة تحقيق المناعة الجماعية

خرج عدد من الخبراء بصدمة للعالم بشأن الوصول إلى المناعة الجماعية، والذين أكدوا أنها بعيدة بعض الشيء خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية.

حيث أكدت صحيفة "غارديان" أن الولايات المتحدة لن تبلغ تلك المناعة العام الجاري، وذلك في ظل استمرار تفشي الفيروس وظهور سلالات جديدة متحورة وأكثر فتكاً من قبلها.

وهو الأمر الذي أكدته صحيفة "نيويورك تايمز" بكل تشاؤم والتي أشارت إلى صعوبة تحقيق المناعة الجماعية في ظل ظهور سلالات متحورة من الفيروس مثل الهندية والبريطانية والجنوب إفريقية.

وأضافت أن المناعة الجماعية قد لا تحقق على المدى البعيد أو على الإطلاق.

كورونا خدعة

كما شككت كافة المصادر وفقاً لـ "سكاي نيوز" في لقاحات كورونا، مضيفة أن كثيرين يعتقدون أنه خدعة حتى الآن ولا يقثقون في التطعيمات.

بينما أشارت إلى أن الحرص الوحيد الذي يجب أن يتخذه الكثيرين في الاعتبار هو تلقيح الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، وهو أمر قد يساهم في إعادة الحياة إلى طبيعتها بعد فترة من الوقت.

خبراء الصحة: الوصول لمناعة القطيع بعد تلقي 80 % من السكان للقاح

كان هذا تأكيد من خبراء الصحة العامة بأن فيروس كورونا سيختفي بمجرد حصول من 60 إلى 70% من السكان للقاحات المضادة له، ولكن كان هذا استناداً على افتراضات للشكل الأصلي للفيروس.

وبعد تحوره أصبح معدياً بنسبة 60% من الفيروس الأصلي، وللوصول إلى مناعة القطيع ضرورة تطعيم 80% من السكان حول العالم، وهو أمر صعب في ظل وجود عدد من معارضي التطعيم.


موضوعات متعلقة: