×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الإثنين 26 أبريل 2021 | 1:33 مساءاً
بعد تلقي الرئيس السيسي اللقاح.. تاج الدين يقدم عدد من الرسائل للمواطنين
عوض تاج الدين

كتب: مريم محي الدين

أعلنت رئاسة الجمهورية أمس الأحد؛ تلقي الرئيس عبد الفتاح السيسي اللقاح المضاد لفيروس كورونا؛ وأعقبه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء اليوم الاثنين؛ وذلك في خطوة مُطمئنة للمواطنين بشأن اللقاحات وآثارها الجانبية.


من جانبه قام الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، للشؤون الصحية، بتقديم عدد من النصائح للمواطنين؛ لاسيما مع ارتفاع أعداد إصابات كورونا خلال الفترات الماضية.

إضافة إلى الوقاية والحماية من تداعيات جائحة كورونا، وبهدف التشجيع على التطعيم ضد هذا الفيروس؛ وجاءت الرسائل كالتالي.

ضرورة تلقي التطعيم..

شدد تاج الدين على ضروروة الحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورنا المستجد؛ مشيرًا إلى أن التطعيم ضد فيروس كورونا يعطي حماية من أهم مشكلات الالتهابات الفيروسية الخاصة بهذا الفيروس للحالات الشديدة والحادة، التي تعمل على تقليل مشكلاتها بنسبة 85%.

وأضاف تاج الدين أن الرئيس السيسي شخصيا تلقى اللقاح المضاد لفيروس كورونا، مشيرًا إلى أن ذلك يضمن أن الدولة تبذل قصارى جهدها لتوفير اللقاحات الآمنة والفاعلة والمؤثرة.

وذلك بعد دراسة عميقة بكل النواحي العلمية والطبية، مضيفًا أن جميع اللقاحات التي تتواجد في مصر حاصلة على موافقة من دول المنشأ التي تقوم بإنتاجها.

وأضاف أن هيئة الدواء المصرية قامت بتحليل تلك اللقاحات وراجعت أوراقها واطمئنت أنها آمنة ومن الممكن أن تستخدمها مع المواطن.

وعن الآثار الجانبية للقاحات؛ فصرح مستشار الرئيس أن المشكلات التي تم تسجيلها قليل للغاية؛ وذلك بسبب عدد من الأسباب؛ إلا أن المواطن يتسلل إليه شعور بالقلق ومن ثم لا يذهب لتسجيل لتلقي اللقاح.

وأشار إلى أن هذا القلق طبيعيًا للغاية وليس في مصر فقط لكنه في العالم أجمع؛ لكنه لا يوجد في مصر حتى الآن رصد لمشكلات خطيرة كالتي تتعلق بالتجلطات في الدم التي ظهرت في عدد من الدول.

الموجة الثالثة والوقاية منها..

قال تاج الدين إن البلاد تشهد زيادة ملحوظة بأعداد الإصابات وذلك نتيجة بداية الموجة الثالثة من الفيروس؛ مشيرًا إلى أنه تم رصد إصابة عائلات بأكملها؛ بسبب إصابة فرد واحد من العائلة.

وأكد تاج الدين على أنه لا يزال الجزء الوقائي الشخصي والعام في كل الأماكن هو أهم وقاية من هذا المرض والتكدس والتجمهر والتجمع، وعدم الالتزام باستخدام الكمامات أو وسائل النظافة الأخرى يسبب هذه الزيادة.

قد تتزايد الأعداد الفترة المقبلة..

وأشار تاج الدين إلى أن الزيادة في أعداد الإصابات لا يمكن إنكارها؛ مضيفًا أنه من الممكن أن نشهد زيادة في الأعداد خلال الفترة المقبلة.

موضحًا أنه إذا كانت80% من الحالات بسيطة أو متوسطة أو من غير أعراض، لكن فيه حالات تحتاج عناية مركزة وتنفس صناعي ما ينتج عنه عبء ثقيل ونوع من الضغط الشديد على المستشفيات ومستشفيات العزل، ومقدمي الخدمة الطبية.

اتبعوا الإجراءات الاحترزاية..

واختتم تاج الدين رسائله بتوجيه نصيحة للمواطنين من خلال إعطاء الوباء أهمية إضافة إلى إتباع كل الإجراءات الوقائية والاحترازية، لأنها مازالت خط الدفاع الأول ثم التطعيمات.


موضوعات متعلقة: