عاجل الرئيس السيسي يتابع موقف مشروعات المدن الجديدة والطرق وتطوير العشوائيات

×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة صحافة المواطن
الأربعاء 7 أبريل 2021 | 6:24 مساءاً
إدراج اللغات وتغيير أساليب التعليم.. ماهي عناصر تطوير المنظومة التعليمية ومناهجها؟
إدراج اللغات وتغيير أساليب التعليم.. ماهي عناصر تطوير المنظومة التعليمية ومناهجها؟

كتب: نورا سعيد

تطرق الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم إلى الإجراءات التي تتخذها وزارة التعليم من أجل استكمال تطوير المنظومة التعليمية، لافتًا إلى تغيير أنظمة الامتحانات، وتطوير المناهج التعليمية لجميع المراحل، إلى جانب إضافة عدد من المقررات الدراسية واللغات المتنوعة وإدراجها بالمناهج المصرية.

وهنا نستعرض آليات وزارة التربية والتعليم لتطوير المنظومة التعليمية والمناهج لمختلف المراحل التعليمية.


_ تعديل جداول الحضور بالمدارس وتفعيل  الجداول التبادلية، حيث يتم تخصيص 3 أيام فقط للحضور في حال اختيار ولي الأمر الذهاب للمدرسة بدلا من الدراسة "أون لاين".

_ الامتحانات جميعها مختلفة، وأسلوب الامتحان سواء ورقي أو شفوي أو إلكتروني لن يفرق في محتوى الامتحانات نفسها.

_ تم استخدام آليات مشددة لمنع محاولات الغش في الامتحانات، ولم يتم إجراء أي تعديلات أو تغييرات في موعد انعقاد الامتحانات أو محتوياتها. 

_ وزارة التعليم تبذل قصاري جهدها من أجل إتمام الامتحانات، وبالأخص الثانوية العامة قعدد الملتحقين بها يبلغ 32 مليون طالب في هذه المرحلة.

_ وزارة التعليم تبذل جهودًا مضاعفًا لاستكمال العام الدراسي في ظل تفشي عدوى الفيروس، كما تجري عدة أمور خلف الكواليس لا يراها ولا يعلم عنها أولياء الأمور شيئًا. 


_ ستعقد  الامتحانات في نهاية أبريل في منهج 6 أسابيع فقط، وبدلا من الحضور 10 أيام سيحضرون 3 أيام".

_ تطوير أساليب التعليم والامتحان بالمرحلة الثانوية، الغرض منه  تغيير في طريقة القياس والتقييم، وقياس مدى استيعابه للمواد التعليمية التي يتم تدريسها  للطالب.

_ طلاب  المرحلة الثانوية سيمتحنون بنظام الأسئلة الجديدة، والتابلت واستخدامه هدفه الرئيس الوصول للمنصات الإلكترونية التي وفرتها الدولة، من أجل تفادي الأخطاء التي قد تحدث نتيجة التدخل البشري  في المنظومة وفي تعليم أوراق الامتحانات.

_ بعد دراسة الأمر، تقرر إدارج لغات متنوعة في المناهج المصرية، حيث تم الاتفاق مع الجهات التعليمية المعنية على إدخال اللغتين الصينية والفرنسية بالمناهج المصرية.

حيث أوضح الدكتور طارق شوقي، هذا  قائلًا: "استمرينا عام ونصف في الاتفاق معهم، وسيتم تطبيقها بداية من العام القادم وسيكون الأمر اختياريا، وسيجرى إضافة تربية مهنية وتكنولوجيا المعلومات بداية من الصف الرابع الابتدائي، وسنرى أمورا أهم كثيرا من الامتحان الورقي والإلكتروني".

_ تعمل وزارة التربية والتعليم على تطوير المناهج  منذ 4 سنوات على وضع مناهج جديدة لنظام تعليمى جديد للطلاب، فى الفترة القادمة.

موضحًا من خلال قوله: "وضعنا مهارات لم تكن موجودة من قبل كالأخلاقيات، وكذلك موضوع الوعى الأثرى والسياحى واتفقنا مع وزارة السياحة والآثار من قبل موكب المومياوات على أخلاقيات السياحة وهتبقى فيه دروس للهيروغليفية فى المناهج".

_ جاري العمل على إضافة أخلاقيات السياحة ستكون موجودة بكثافة فى مناهج رابعة ابتدائى ولن تكون اللغة الهيروغليفية أساسية فى الكتب ، ولكطن الغرض من إضافتها هو التعريف بها.

مصرحًا بهذا عبر صفحته الرسمية على فيسبوك  "بإضافة  مواد جديدة تماما للطلاب ولم تكن موجودة من قبل، مثل مواد تقنيات المعلومات والاتصالات، وكذلك كتب جديدة للإنجليزى والرياضيات والعلوم للمرحلة الابتدائية بداية من العام الدراسى المقبل".

وفي سياق متصل كشف الدكتور طارق شوقي وزير التعليم عن إجراءات الوزارة للتجهيز إلى امتحانات مرحلة الثانوية العامة، لافتًأ إلى أن الامتحانات قائمة على تقنيات  مختلفة عما سبق بالمراحل التعليمية المختلفة، موضحًا: "امتحانات الثانوية العامة ستكلف الوزارة مليار جنيه".

 

 

 

 

 

 

موضوعات متعلقة: