×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة صحافة المواطن
الأربعاء 7 أبريل 2021 | 4:18 مساءاً
«الشركات تسحب استثماراتها وتهرب لأمريكا».. هل تتسبب القيود التجارية في الصين في انهيار الاقتصاد؟
الإقتصاد الصيني

كتب: محمود شهاب

تصاعدت حدة التوتر في الآونة الأخيرة بين رجل الأعمال الصيني الشهير«جاك ما» والحكومة الصينية بسبب مجموعته التجارية الشهيرة "علي بابا" التي اتهمتها الحكومة الصينية باحتكار السلع التجارية ومخالفة قواعد التجارة في البلاد.


وبناءاً على ذلك، بات "جاك ما" محاطاً بالقضايا والتساؤلات من قبل القضاء الصيني، واشتعلت الحرب بينهما وتكبدت مؤسسته التجارية خسائر طائلة جراء ذلك، وأجبر العديد من الشركات الأخري على سحب استثماراتها من الصين والهروب إلى بيئة أكثر استقراراً كأمريكا.

مشكلة " آنت جروب"..

آنت جروب هي شركة تابعة لمجموعة علي بابا التجارية المملوكة لرجل الأعمال الصيني "جاك ما"، ولكن في العام الماضي فشل طرح شركة "آنت جروب" بالإقتصاد الصيني، مما تسبب في توجه مجموعة كبيرة من شركات التكنولوجيا الصينية العملاقة لسحب طلباتها للطرح في بورصة شنغهاي.

عشرات الشركات تسحب إدراجها من السوق الصيني..

في الفترة الأخيرة أصدرت السلطات الصينية عدد من الإجراءات المشددة للتدقيق في التجارة الإلكترونية بالبلاد، مما دفع العديد من الشركات لسحب إستثماراتها من الصين.

وكشفت صحيفة "فايننشال تايمز" عن أن عدد الشركات التي سحبت طلبات إدراجها في السوق الصيني خلال شهر مارس الماضي وصل إلي 76 شركة بزيادة قدرها أكثر من الضعف عن شهر فبراير من العام الجاري، وجاء ذلك في تقرير نشرته الصحيفة البريطانية.

والذي تسبب في تفشي حالة من الخوف بين أوساط تلك الشركات من أن تلقى المصير ذاته لشركة "أب جروب"، والذي واجه صاحبها "جاك ما" عدة صعوبات تسببت في نهاية المطاف إلى سحب الطرح، وارتفع عدد الشركات المتراجعة عن قرار الطرح إلى أكثر من 180 شركة، فيما بلغ عدد الشركات التي ألغت خطط إدراجها نحو 11 شركة فقط في نوفمبر الماضي إبان ظهور أزمة مجوعة "أنت غروب" التابعة لجاك ما للمرة الأولى، وفقاً للعربية.

سبب تعليق طرح "آنت جروب"..

في خطوة مفاجئة من نوعها، قررت السلطات الصيني في نوفمبر من العام الماضي 2020 تعليق طرح "آنت جروب" بعد أن كانت الأسواق تستعد لإستقبال أكبر طرح عام أولي في التاريخ بمقدار 37 مليار دولار، ويأتي ذلك التعليق بعد10 أيام فقط من انتقاد "جاك ما" للسلطات المالية في الصين بمنتدى بمدينة شنغهاي في 24 أكتوبر الماضي.

وعلى الصعيد الشخصي لرجل الأعمال الصيني "جاك ما" تكبد عملاق التجارة الصينية «علي بابا» خسائر جسيمة جراء إلغاء الطرح ذلك، والذي أدي لموجة بيع في أسهم العملاق الصيني، وتسبب ذلك في تجريد "جاك ما" من  لقب أغنى شخص في الصين بعد أن هبطت ثروته بنحو 10% إلى 45.5 مليار دولار بحسب بيانات بلومبيرغ التي تتعقب ثروات الأثرياء حول العالم.

الشركات الصينية تتجه للأسواق الأمريكية..

وفي خضم كل ذلك، اتجهت عشرات الشركات الصينية إلى ضخ استثماراتها بالأسواق الأمريكية، ووفقاً لدراسة أعدتها جامعة فلوريدا الأميركية سجلت الشركات الصينية التي جمعت السيولة من خلال الطروحات في أسواق المال الأميركية خلال العام المنصرم ارتفاعاً قياسياً.

وفي العام الماضي 2020، كشفت التقارير أن عدد الشركات الصينية التي طرحت أسهمها في وول ستريت وصل إلي 32 شركة وهو أعلى مستوى مسجل في 10 سنوات، فيما جمعت تلك الشركات نحو 12.1 مليار دولار وهو مستوى قياسي أخر منذ العام 2014 حين طرحت شركة علي بابا التابعة لجاك ما أسهمها في سوق المال الأميركي، وفقاً لوكالات الأنباء.


موضوعات متعلقة: