×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأربعاء 24 فبراير 2021 | 8:39 مساءاً
أهمها وضع ضوابط للتخرج.. الاستثناءات والإجراءات الحازمة للمجلس الأعلى للجامعات لاستكمال الخطة الدراسية
أهمها وضع ضوابط للتخرج.. الاستثناءات والإجراءات الحازمة للمجلس الأعلى للجامعات لاستكمال الخطة الدراسية

كتب: نورا سعيد

وجه الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رؤساء الجامعات برفع درجة الاستعدادات القصوى من أجل بدء الامتحانات خلال الأيام القادمة، حيث تخوض وزارتا التعليم والتعليم العالي تجربة مختلفة لإجراء الامتحانات بسبب الظروف الاستثنائية التي تواجهها البلاد بسبب انتشار عدوى فيروس كورونا.

واليوم خلال الاجتماع الذي ترأسه الدكتور عبد الغفار للمجلس الأعلى للجامعات، أصدر عبد الغفار مجموعة من القرارات التي تنظم العملية الامتحانية وتواجد الطلاب بالجامعات،  وحضر كل من الدكتور محمد حلمي الغر ، أمين المجلس، ورؤساء الجامعات.

وتم التطرق إلى عدة موضوعات وكان أبرزها وضع ضوابط لتخرج طلاب الجامعات الخاصة والأهلية والتي تتضمن، أدوار التخرج، بحيث تكون أدوار التخرج في ثلاث أدوار بالسنة الدراسية الواحدة (دور فبراير- دور يوليو – دور سبتمبر).


وكانت أهم القرارات الصادرة عن وزير التعليم العالي كالآتي: 

_التشديد على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة، واتخاذ اجراءات حازمة مع جميع المخالفين للإجراءات الاحترازية.

_التشديد على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامة لجميع منتسبي الجامعة، تكثيف التعقيم والتطهير الدوري في الجلامعات والمدن الجامعية.

- رفع درجة الاستعداد القصوى والجاهزية لأي سيناريو تجاه كورونا.

- استئناف الدراسة بالفصل الدراسي الثاني وبدء الامتحانات المؤجلة للفصل الدراسي الأول اعتبارا من يوم السبت القادم 27 من فبراير الجاري.

- التشديد الكامل على التزام الجامعات بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة.

- اتخاذ إجراءات حازمة مع جميع المخالفين للإجراءات الاحترازية.

- انتظام أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والعاملين طبقا للجداول المعلنة لضمان حسن سير الامتحانات والعملية التعليمية.

- تطبيق نظام التعليم الهجين المعلن عنه منذ بداية العام الدراسي الجاري.

- الالتزام بتقليل أعداد الطلاب بالمدرجات وقاعات التدريس ومعامل التدريب العملي لتحقيق التباعد الاجتماعي.

- التشديد على الالتزام بكافة الضوابط اللازمة للوقاية داخل قاعات التدريس والتدريب.

- مد العام الدراسي الجاري لمدة ثلاثة أسابيع مبدأيا، بما يحقق استكمال الخطة الدراسية للتخصصات العلمية المختلفة.

- يجوز للطلاب المتخوفين من أداء الامتحانات نظرا للظروف الراهنة لجائحة كورونا التقدم بطلب للاعتذار عن أداء كافة الامتحانات المقررة للفصل الدراسي الأول قبل بدء الامتحانات، وفى هذه الحالة يعامل الطالب معاملة الطلاب المتقدمين بأعذار مقبولة وفقا للمادة 80 من اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات.

الطلاب الذين تثبت إصابتهم بفيروس كورونا المستجد فعليهم التقدم بتقرير طبي معتمد من الجهة الطبية المختصة بالجامعة، وفى هذه الحالة يجوز أن يكون الاعتذار عن الامتحانات التي تتزامن فقط مع فترة إصابة الطالب وفقا لما يقرره التقرير الطبي، ويسمح له بدخول سائر الامتحانات.

كما تمت مباحثة  عدد من الضوابط والآليات والمزايا والعيوب للموقع الإلكتروني للتنسيق الموحد، لافتا إلي أنه تم الأخذ  بها وإخراجها في أجندة المجلس للعمل الفترة المقبلة على تحسين أداء الموقع، حيث أعلن المجلس موافقته على ضوابط تخرج طلاب الجامعات الخاصة والأهلية وأهمها أدوار التخرج، بحيث تكون أدوار التخرج في ثلاث أدوار بالسنة الدراسية الواحدة (دور فبراير- دور يوليو – دور سبتمبر).

استيفاء الحد الأدنى لعدد الفصول الدراسية الذي قرره مجلس الجامعات الخاصة والأهلية، وفي حالة الطالب المحول يتم احتساب عدد الفصول الدراسية اللازمة للتخرج اعتبارا من قيد الطالب في ذات التخصص في الجامعة المحول منها والجامعة المحول إليها.

 استيفاء عدد الساعات الدراسية اللازمة للتخرج؛ ويختلف الحد الأقصى لعدد ساعات التخرج باختلاف الكلية والجامعة في ضوء البرامج الدراسية التي تم الموافقة عليها في الخطة الدراسية بمعرفة المجلس الأعلى للجامعات.

 استيفاء المعدل التراكمي للتخرج (GPA)، ويشترط ألا يقل المعدل التراكمي للطالب عند التخرج عن (2).

 اجتياز الطلاب الذكور لمادة التربية العسكرية.

والمقصود بأدوار التخرج والضوابط الجديدة بشانها، أنه من المعروف أن دور يوليو هو  دور التخرج العادي للطلاب السنة الكاملة دون رسوب، وبالتالي تخرج مباشرة، أما المقصود بالتخرج دور فبراير، أن هناك عدد من الطلاب يكون لهم مواد دراسية أو ساعات لم يتم استكمالها في التيرم الأول، فبالتالي تخرجه يكون «دور فبراير ».

وبالتالي يكون  المقصود بدور سبتمبر، وهو الطلاب الباقي لهم مواد وعدد ساعات من دور يونيو، فبالتالي يأخدهم و يؤدي الامتحانات بهم في دور سبتمبر.

 


موضوعات متعلقة: