×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الثلاثاء 12 يناير 2021 | 8:16 مساءاً
حرب ترامب ومواقع التواصل.. "تويتر" يلغي حسابات أنصاره و"فيسبوك" يحظر الصفحات المؤيدة
استمرار الحرب بين ترامب ومواقع التواصل

كتب: محمد هشام

منذ إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية، والتي كشفت عن فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بولاية رئاسية للأربع سنوات المقبلة، حتى اشتعلت الحرب بين مواقع التواصل الاجتماعي وفي مقدمتها موقع "تويتر" الأكثر رواجا واستخداما في الولايات المتحدة، وبين الرئيس الجمهوري، الذي يرفض حتى اليوم الاعتراف بهزيمته ويواصل التشكيك في نتيجة الانتخابات.

ترامب الذي يعاني من ضغوط عدة من قبل الكونجرس الأمريكي، حيث يسعى الديمقراطيون لعزله قبل موعد رحيله الرسمي في 20 يناير الجاري، أصبح في حرب مفتوحة مع مواقع التواصل، لاسيما بعدما ألغى تويتر حسابه بشكل نهائي، فيما فرض البعض الآخر حظرا مؤقتا على حسابات الرئيس ال45 للولايات المتحدة.

 

فيسبوك يحظر صفحات مؤيده لترامب

 أعلن موقع فيسبوك أنه حظر جميع الصفحات والحسابات التي تدعو لوقف تزوير الانتخابات الرئاسية الأميركية، حاملة شعار Stop the Steal.

قرار موقع التواصل، جاء بعدما جمد بشكل مؤقت حساب ترامب خلال الأيام الماضية، وبالتحديد منذ تحريض أنصاره على اقتحام مبنى الكونجرس في السادس من يناير الماضي.

 

تويتر يلغي حسابات أنصار

واصل موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" الحرب التي يشنها ضد الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وذلك بعدما ألغى الموقع، حسابات نحو 70 ألف شخص، من أنصار الرئيس .

وأعلن تويتر، أنه أوقف منذ يوم الجمعة أكثر من 70 ألف حساب كانت مكرسة في الأساس لمشاركة محتوى حركة (كيو أنون) اليمينية الداعمة لترامب والتي تؤمن بنظريات المؤامرة.

وأضاف موقع التغريد الشهير على مدونته في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين، "نظراً للأحداث العنيفة في واشنطن العاصمة وزيادة خطر حدوث ضرر، بدأنا وبشكل نهائي وقف آلاف الحسابات المكرسة في الأساس لمشاركة محتوى كيو أنون بعد ظهر يوم الجمعة

وأشار إلى أن "تلك الحسابات كانت تشارك في نشر محتوى ضار يتعلق بكيو أنون على نطاق واسع، وكانت مكرسة أساسا لبث نظريات المؤامرة هذه عبر الخدمة".

 

ما هي مجموعة "كيو أنون"

المجموعة المؤيدة للرئيس الجمهوري "كيو أنون" عكفت على مدى أشهر على نشر نظريات مؤامرة على وسائل التواصل الاجتماعي، منها الزعم بأن ترمب يحارب سرا مجموعة تستغل الأطفال جنسيا وتتضمن ديمقراطيين بارزين ومشاهير في هوليوود وحلفاء لما سموه "الدولة العميقة".

 

التظاهر أمام مقر تويتر

مجموعة من أنصار الرئيس الأميركي لبوا في وقت سابق أمس الاثنين دعوة للتظاهر أمام مقرّ تويتر في سان فرانسيسكو للاحتجاج على قرار شبكة التواصل إغلاق حسابه، بعيد أعمال العنف التي شهدتها أروقة الكونغرس مساء الأربعاء الماضي.

وخلال نهاية الأسبوع تناقل مؤيّدون لترامب دعوات على منتدى إلكتروني يرتاده اليمين المتطرف (ذي دونالد دوت وين) تنادوا فيها للتجمّع أمام مقر شركة تويتر للتظاهر على إغلاقها حساب الرئيس ومنعه من التعبير عن آرائه على منصّته المفضّلة للتواصل مع جمهوره.

 

ترامب يستعد لإطلاق منصة جديدة

في الوقت الذي فرض كلا من "الانستجرام وفيسبوك" حظرا على حساب ترامب، ومن بعدها تجميد حسابه بشكل نهائي في الموقع الأكثر انتشارا في أمريكا "تويتر"، ألمح الرئيس الجمهوري إلى إمكانية إطلاقه منصة خاصة به في مستقبل قريب، حسب ما أشار إليه في تغريدات حذفها تويتر .

الأمر وإن كان صعبا، إلا أنه غير مستبعد في الوقت الذي يقدر أنصار الرئيس الجمهوري بالملايين على مستوى البلاد، حيث عزف بعضهم عن استخدام موقع التدوين بعد إيقاف حساب ترامب بشكل نهائي الجمعة الماضية.


موضوعات متعلقة: