×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة صحافة المواطن
الأحد 6 ديسمبر 2020 | 5:44 مساءاً
الصحف الأرجنتينية تثير الشكوك حول وفاة الأسطورة دييجو مارادونا
نعش مارادونا

كتب: شهاب الدين نصر

أثارت صحيفة "12 باخينا" الأرجنتينية الجدل من جديد حول وفاة الأسطورة الراحلة ديغو مارادونا، حيث أفادت بإن المدعون العموم شرعوا في أعداد لائحة التهام الخاصة بقضية وفاة مارادونا حيث أعتبروا أن وفاته كان موت يمكن تجنبه، وإنه نتج عن خطاً طبي وتناول أدوية خاطئة.
وأكدت هيئة الطب الشرعي التابعة للمحكمة العليا في الارجنتين، أنه حتى الأن لم يثبت ذلك وكل ما تم اثباته من خلال الادلة والشهادات هو أن مارادونا لم يشرب الكحول أو يعالج نفسه في منزل تيجري، حيث لم يتم العثور على أي مشروب كحولي والدواء كان مخبأ في علب حفظ لم تكن في متناول يده وكل الذي كان بجانبه في الغرفة مجرد ماء فقط.
 

كما أكدت الهيئة الطبية الارجنتينية أن الأدوية التى كان يتناولها مارادونا لم تكن مناسبة لمريض القلب، لأنها أدوية تسبب عدم انتظام ضربات القلب وتسريع معدل ضربات القلب، كما لوحظ أنه كان قبل وفاته منتفخا بشكل ملحوظ بسبب احتباس السوائل فى الوقت الذى لم يتم العثور فيه على دواء مدر للبول.

وأكد فريق المدعين العامين الذين يحققون فى وفاة دييجو مارادونا بفحص كامل للمنزل الذى كان يعيش فيه فى الاسبوعين الأخيرين من حياته فى حى سان أندريس ، والذى ترك انطباع سئ حيث أنه لم يكن لديه الشروط الأولية للتعامل مع اى مريض وحالات الطوارئ المحتملة، ولكن هذا ليس فقط ما توصلت اليه التحقيقات ، ولكنه مجرد عنصر من العديد ، حيث وفقا للمدعين العامين فإن موت مارادونا كان يمكن تجنبه.

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك عناصر حاسمة فى قضية وفاة مارادونا ، وتظهر صورة عامة عن سوء الرعاية: المكان غير الملائم ، ونقص الأدوية لأمراض القلب ، والجهل بأعراض احتباس السوائل ، وقلة الوجود الطبي في تيغري ، ونقص في السيطرة وعمل الممرضات.


موضوعات متعلقة: