Web Analytics

عاجل الرئيس السيسى يلتقى ولى العهد رئيس مجلس الوزراء البحرينى فى المنامة

رئيس مجلس الإدارة:
م.عمرو حجازي

المشرف العام:
إيمان حمدالله
الأربعاء 29 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة: م.عمرو حجازي
المشرف العام: إيمان حمدالله
×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأحد 30 يناير 2022 | 8:47 مساءاً
صدمة.. دراسة تكشف عن أن "أوميكرون" يظل نشطا داخل الجسم 7 أشهر
المتحور أوميكرون

كتب: محمد هشام

كشفت دراسة حديثة نُشرت في مجلة Frontiers in Medicine، عن أن المتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون" يظل نشطا داخل الجسم لمدة 7 أشهر، في أمرا خطير، سينجم عنه إن ثبت صحته بالمزيد من الدراسات مضاعفة أعداد الإصابات حول العالم، واستمرار الفيروس دون الخلاص منه.

الفيروس يستمر أكثر من 7 شهور

أشارت الدراسة التي أجراها فريق من الباحثين الدوليين بما في ذلك علماء من معهد باستير الفرنسي وجامعة ساو باولو (USP) ومؤسسة أوزوالدو كروز (فيوكروز) في البرازيل، إلى أن فيروس كورونا يمكن أن يستمر في التواجد في بعض الأشخاص حتى 232 يومًا، أي أكثر من 7 أشهر.

الدراسة تم إجرائها على  38 مريضًا برازيليًا، حيث تمت متابعتهم حتى اختبارهم سلبيًا مرتين أو ثلاث مرات متتالية بواسطة RT-PCR، وذكر الباحثون إنه في ثلاث حالات، رجلين وامرأة، تم اكتشاف فيروس كورونا مستمر لأكثر من 70 يومًا.

 

نقل العدوى لشهرين

واقترح العلماء، وفقا للنتيجة المسجلة، أن حوالي 8% من الأشخاص المصابين بفيروس كورونا قد يكونون قادرين على نقل الفيروس لأكثر من شهرين، دون إظهار أي أعراض بالضرورة خلال المرحلة الأخيرة من العدوى.

وأشار الباحثون إلى أن المثير للدهشة في هذه التجرية، هي أنه ظهرت في رجل يبلغ من العمر 38 عامًا، أعراض خفيفة لفيروس كورونا لمدة 20 يومًا، واستمر اكتشاف الفيروس في جسمه وخضع للطفرات لمدة 232 يومًا.

وأضافوا أنه إذا لم يتلق رعاية طبية مستمرة، واتبع إرشادات Covid مثل التباعد الاجتماعي وارتداء قناع، فقد يكون قد نشر الفيروس طوال هذه الأشهر السبعة.

 

خطر شديد

حذرت باولا مينوبريو، الباحثة الرئيسية في الدراسة، من أن الأشخاص الذين ربما لا يزالون يتخلصون من فيروسات نشطة بعد 14 يومًا من اختبار إيجابية، من المحتمل أن يصيبوا الآخرين ويساهمون في انتقال المجتمع، لذلك، من الضروري تتبع الأشخاص المصابين لمعرفة المزيد عن الطفرات والمتغيرات الجديدة وقابلية انتقال الفيروس، كما أشار الخبير.

وخلال معرض توضيحها للأمر، قالت مينوبريو، إن الأمر قد يستغرق شهرًا لمريض كوفيد ليختبر سلبيًا، وفي بعض الحالات ظل المرضى إيجابيين لمدة 71 إلى 232 يومًا، كما رأينا في دراستهم.

 

نشاط الفيروس

الأمر لم يتوقف عند الدراسة السابقة، حيث أظهرت الدراسات السابقة أيضًا أن فيروس كورونا يمكن أن يظل نشطًا لفترة أطول من المتوقع حتى في المرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة.

وانتهت دراسة حديثة بقيادة جامعة إكستر إلى أن واحدًا من كل 10 أشخاص مصابين بكورونا يمكن أن يظلوا معديين لأكثر من 10 أيام. كما وجدت الدراسة، التي نُشرت في المجلة الدولية للأمراض المعدية، أن 13% من المشاركين (شملوا 176 شخصًا ثبتت إصابتهم في اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل القياسي) لا يزالون يظهرون مستويات ذات صلة سريريًا بالفيروس بعد 10 أيام واستمر بعضهم في الاحتفاظ بهذه المستويات لمدة تصل إلى 68 يومًا.

في أوائل ديسمبر 2020، نشرت مجلة New England Journal of Medicine أيضًا دراسة أبلغت عن حالة رجل يبلغ من العمر 45 عامًا مصابًا باضطراب في المناعة الذاتية في الدم، واستمر اكتشاف الفيروس لمدة 143 يومًا، ما ينذر بخطورة الموقف.


موضوعات متعلقة: