×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأحد 19 سبتمبر 2021 | 6:05 مساءاً
كرمه السادات و "أنا الشرق" دفعه نحو الشهرة.. جميل راتب ولماذا طالبت عائلته بحذف مشهده؟
جميل راتب

كتب: نورا سعيد

تنقل بين أدوار الخير والشر ببراعة، استطاع أن يكون الأب الروحي بأعماله الفنية المميزة، فكان الجد الحكيم " جاد الله"، وفي نفس الوقت هو تاجر المخدرات الخارج عن القانون " البهظ بيه"، شارك في العديد من الأعمال ومنها: "كفاني يا قلب"، و "لا عزاء للسيدات"، "طيور الظلام"، "الكيف"، "ابنتي والذئاب"، "ليلة القدر"، وهو الفنان الكبير " جميل راتب" الذي تمر علينا ذكرى وفاته الـ الثالثة.

جميل راتب.. "العالمي" تمنى الموت لهذا السبب

وُلد جميل راتب 18 أغسطس 1926، وهو ينتمي لعائلة من أصول مصرية وليست فرنسية كما يُقال، وعمته هي الناشطة المصرية هدي شعراوي، انتهى من التوجيهية في مصر وكان عمره 19 عاماً، دخل مدرسة الحقوق الفرنسية وبعد السنة الأولى سافر إلى باريس لإكمال دراسته، وأثناء ذلك الوقت شغف جميل راتب بالتمثيل وأراد أن يشق له طريقًا، وبحلول عام 1974 عاد إلى القاهرة.

وأثناء فترة الدراسة، قرر أن يترك دراسته من أجل الفن، واعترضت أسرته على رغبته في دخول عالم التمثيل وحُرم من المال، مما دفعه للبحث عن مصدر للمال، فعمل "شيالًا وجرسونًا"، وعمل مساعد مخرج، ومنهم للمخرج أنطوني كوين لفيلم " زيارة السيدة العجوز".

البهظ بيه.. حكاية دور رفضه جميل راتب فأصبح ملازما له - فن وثقافة - الوطن

وقدمها على المسرح في مصر من إخراج محمد صبحي، وشارك بعدها في أول عمل عام 1941، مع توجو مزراحي في مشهد واحد مع ماري منيب في "الفرسان الثلاثة"، وكان هناك إصرار من عائلته لحذف المشاهد الخاصة به، وفي عام 1946 كان ظهوره الأول في فيلم "أنا الشرق"، من بطولة الممثلة الفرنسية، كلود جودار، والممثل الكبير جورج أبيض، وحسين رياض، وتوفيق الدقن.

عقب عرض فيلم أنا الشرق شاهده أندريه جيد في "أوديب ملكاً" فنصحه بدراسة فن المسرح في باريس فعمل جميل راتب بالنصيحة،  وفي عام 1951، جاء إلى مصر مع الفرقة الفرنسية الكوميدية "فرانسيز"، التي كان عضوًا فيها وقدم  عروض مسرحية متنوعة، وبالإضافة إلى براعته في الأدوار المسرحية توجه على السينما أيضًا.

10 معلومات يجب أن تعرفها عن الفنان الراحل جميل راتب ..وصور نادرة | مجلة  سيدتي

وبلغ رصيده من الأفلام السينمائية 67 فيلماً، وشارك أيضاً جميل راتب في بعض الأعمال الأجنبية بالإنجليزية والفرنسية ومن أبرزها فيلم لورانس العرب، حيث قدم أدوار البطولة فعمل 7 أفلام في السنوات العشر الأخيرة كما عمل أيضا في بطولة ثلاثة أفلام تونسية إنتاج فرنسي مصري مشترك.

ويُذكر أنه رُشح لدور الضابط في "الكرنك" الذي لعبه كمال الشناوي، ثم رشحه صلاح أبو سيف دوراً مهماً في فيلم "الكداب"، ومن هنا كانت بدايته المميزة في السينما المصرية،  وكان قد حصل على جائزة الممثل الأول وأحسن ممثل على مستوى المدارس المصرية والأجنبية في مصر، وفي عام 1978 قدم فيلم "الصعود إلى الهاوية"، وحصل من خلاله على جائزة الدولة وسلمها له الرئيس الراحل أنور السادات.

شاهد .. صورة نادرة للراحل جميل راتب مع زوجته الفرنسية - اليوم السابع

ومن ضمن أبرز المواقف في حياته أنه منع الفنان أحمد زكى من الانتحار في بداية مشواره الفني لعدم حصوله على بطولة فيلم "شفيقة ومتولى"، بعد منح دور البطولة إلى الفنان نور الشريف.

وعن حياته الشخصية تزوج من فتاة فرنسية كانت تعمل بالتمثيل، واعتزلت من أجل التفرغ للعمل كمديرة إنتاج ثم منتجة منفذة ثم مديرة مسرح الشانزليزيه، إلا أنها تعيش في باريس، ورحل جميل راتب في مثل هذا اليوم 19 سبتمبر عام 2018.


موضوعات متعلقة: