×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الخميس 5 أغسطس 2021 | 5:31 مساءاً
بعد إعلان فرح الزاهد الإصابة به.. هل هناك طرق للوقاية من "الوسواس القهري"؟
الوسواس القهري

كتب: مريم محي الدين

في نبأ صادم لجمهورها أعلنت الفنانة فرح الزاهد، إصابتها بالوسواس القهري منذ مدة، مؤكدة على أنه من الممكن أن يتسبب هذا المرض بانتحار أحد مرضاه، ما ذدفع البعض للتساؤل بشأن ماهية المرض، وأعراضه إضافة إلى كيفية الوقاية منه، وفي التقرير التالي يُجيب "الشارع الجديد" على عدد من تلك التساؤلات.

ماهو الوسواس القهري؟

عرف الأطباء الوسواس القهري على أنه نمط من الأفكار والمخاوف غير المرغوب فيها، تُجبر المريض بها عل القيام بسلوكيات تكرارية "قهرية"، وفي حالة محاولة الشخص تجاهل تلك الوساوس فذلك لن يُجدي نفعًا ويؤدي لزيادة الشعور بالضيق والقل.

ويتضمن هذا الاضطراب عادة الخوف المفرط من التعرض للتلوث بسبب الجراثيم، ما قد يدفعك لغسل يديك بشكل قهري حتى تصابا بالتقرح والتشقق.

أعراضه..

يشتمل الوسواس القهري على أي أفعال قهرية، ومن الممكن أن تستهلك تلك الأفعال وقتًا كثيرًا من يومك من خلال تكرارها على مدار اليوم، وبحسب الخبراء فقد جاءت الأعراض كالتالي:

-الخوف من التعرض للتلوث عبر لمس أشياء قام آخرون بلمسها.

-الشك في أنك أغلقت الباب أو أطفأت الموقد.

-الإصابة بالتوتر الشديد عندما تكون الأشياء غير مرتبة أو في اتجاه معين.

-التفكير في الصراخ بألفاظ بذيئة أو التصرف بشكل غير لائق في الأماكن العامة.

-تجنب المواقف التي يمكن أن تحفز الوساوس، مثل المصافحة بالأيدي.

وبحسب الخبراء فإنه هناك أفعال قهرية يقوم بها الأشخاص المصابون بالوسواس القهري، مثل: "الغسيل والتنظيف، الفحص، العد، الحفاظ على النظام، إتباع روتين صارم، المبالغة في الطمأنة، غسل اليدين حتى تصبح بشرتك مؤلمة نتيجة شدة فرك اليدين، فحص الأبواب بشكل متكرر للتأكد من قفلها، فحص الموقد بشكل متكرر للتأكد من إيقاف تشغيله، تكرار الدعاء، ترتيب البضائع المُعلَّبة لديك بحيث تأخذ نفس الشكل".

أسبابه..

وفقًا للأبحاث التي أُجريت فإن أسباب الوسواس القهري تمثلت في الآتي:

الخصائص الحيوية:

قد يحدث هذا الوسواس جراء التعرض لتغيرات في كيمياء الجسم الطبيعية أو وظائف الدماغ.

الخصائص الوراثية:

لا يكون السبب في العادة وراثيًا، إلا أنه لم يتم التوصل حتى الآن إلى ما إذا كان لجينات معينة دور في الإصابة بهذا المرض.

التعلم:

من الممكن أن يكتسب الشخص الأفعال والسلوكيات القهرية عن طريق  مشاهدة أفراد الأسرة أو يمكن تعلمها تدريجيًا بمرور الوقت.

المضاعفات..

لم يتوقف الأمر عند الشعور بالمرض فقط فهناك عدد من المضاعفات التي تنجم عن الوسواس القهري والتي جاءت كالتالي:

تكرار أداء الشعائر والطقوس بشكل مفرط.

حدوث مشكلات صحية، مثل التهاب الجلد التماسي الناتج عن غسل اليدين المتكرر.

مواجهة صعوبات في الذهاب إلى العمل أو المدرسة أو المشاركة في الأنشطة الاجتماعية.

اضطراب في العلاقات الاجتماعية.

تدني جودة الحياة بشكلٍ عام.

الأفكار والسلوكيات الانتحارية.

كيق تقي نفسك منه؟

حتى الآن لم تُكتشف طريقة محددة تعمل على الوقاية منه، إلا أنه يجب عليك الحصول على العلاج في أسرع وقت ممكن قد يساعد على الوقاية من أن تزداد حالة اضطراب الوسواس القهري (OCD) سوءًا، وتعطيل نشاطك وعاداتك اليومية، وإذا كانت الوساوس والدوافع القهرية تؤثر على نوعية حياتك، فمن الضروري أن تقوم باستشارة الطبيب المعالج لك أو أخصائي الصحة العقلية.


موضوعات متعلقة:
أحدث الموضوعات