×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأربعاء 4 أغسطس 2021 | 8:31 مساءاً
تعرف على الأهداف المنشودة من توقيع بروتوكول إطلاق مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية
وزير التعليم

كتب: نورا سعيد

كشفت وزارة التربية والتعليم عن استمرار الجهود من أجل تطوير التعليم الفني في مختلف المحافظات، مشيرة إلى الخطوات التي تتخذها من أجل النهوض بمؤسسات التعليم الفني، وفي ظل هذه التحديثات أعلنت وزارة التعليم عن توقيع بروتوكول تعاون مشترك  مع أكاديمية السويدي الفنية لإطلاق وتشغيل مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة بورسعيد.

وأفصحت وزارة التربية والتعليم ان هذا المشروع سيكون قائم على تمويل  من شركة إيني الإيطالية والشركة المصرية القابضة للغازات الصناعية، موضحة أنها ستقام في إحدى المدارس القائمة في بورسعيد بعد تطويرها وتزويدها بكافة المعامل والأدوات والمستلزمات التي تواكب المعايير والمواصفات العالمية.

واشارت أن هذا من اجل مواكبة تطورات التعليم الفني والتدريب المهني المتخصص على المستوى العالمي، وفي هذا التقرير نرصد الغرض من توقيه بروتوكول التعاون المشترك، و الغرض من تأسيس مدرسة ظُهر والهدف منه في النقاط الآتية.

ما هي الأهداف المنشودة من توقيع بروتوكول التعاون؟

-الاستمرار في تنفيذ المشروعات الكبرى

-  العمل على دعم وتطوير التعليم الفنى فى محافظة بورسعيد

- تعزيز المساهمة المخصصة من مشروع حقل ظُهر فى التنمية المجتمعية بالمحافظة، والتي تأتى كواحدة من المبادرات التي ينفذها المشروع بالمحافظة منذ بدايته عام 2017

-تفعيل مذكرة التفاهم الموقعة بين شركتي أيوك "إيني" والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس" في مارس عام 2017

- الاستمرار في تنفيذ مبادرات اجتماعية وصحية بمحافظة بورسعيد.

-العمل على  توسيع وزيادة عدد مدارس التكنولوجيا التطبيقية بمختلف محافظات الجمهورية

- يهدف إلى تشغيل مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية من خلال أكاديمية السويدي الفنية التابعة لمؤسسة السويدي إليكتريك

أهم المعلومات عن مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية؟

- مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية تتخصص بمجال نظم تكنولوجيا المعلومات والشبكات

-مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية تأتي ضمن بروتوكول التعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى لإنشاء 10 مدارس تكنولوجيا تطبيقية

-مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية تتخصص في مجال تشغيل وصيانة معدات الطاقة

- مدرسة ظُهر للتكنولوجيا التطبيقية إلى مجال الصيانة الكهربائية

- تُعد  ثاني مدرسة تكنولوجيا تطبيقية بمحافظة بورسعيد

-تستقبل ما يزيد عن 1000 طالب وطالبة

- تعمل على تطبيق المناهج وَفْقَ نظام الجدارات

- تساهم في إنشاء وتطوير وتشغيل ورفع كفاءة التعليم الفني 

- تُعد  أول مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية تطلقها أكاديمية السويدى الفنية 

- تستقبل الطلاب الحاصلين على  الشهادة الإعدادية بمجموع يزيد عن 230 درجة

-تستقبل طلاب من محافظات القناة ( السويس، بورسعيد، الإسماعيلية).

-تعمل على  تأهيل الطلاب وإكسابهم المهارات المدعومة بالتطبيق العملي

- تساهم في توفير عمالة فنية مؤهلة ومدربة قادرة على مواكبة سوق العمل.

- كما أنها تسعى لتدريب وتأهيل الشباب من الجنسين في الفئة العمرية من 15 إلى 18 سنة 

- تهدف أيضًا إلى اجتذاب وتدريب ما لا يقل عن 264 طالب وطالبة سنويًا (20٪ منهم على الأقل من الفتيات) 

- منح العديد من الفرص تعليمية في المدرسة إلى 1056 طالب وطالبة

- مدة الدراسة المتاحة بها هي 4 سنوات هي فترة إتفاقية التعاون

- وهي الفترة المحددة للتدريب على برامج التوظيف أو بناء قدرات القوى العاملة الحالية

-بالإضافة إلى إتاحة التدريبات للعاملين على نفقتهم الخاصة.

ومن الجدير بالذكرأن البروتوكول تم توقيعه من قِبل الدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني ومدير وحدة تشغيل وإدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، والأستاذة حنان الريحاني، الأمين العام لمؤسسة السويدى إليكتريك والرئيس التنفيذى لأكاديمية السويدى الفنية.


موضوعات متعلقة: