×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الثلاثاء 20 يوليو 2021 | 6:06 مساءاً
لم يحظَ بالنجومية الكافية ودفع زوجته للاعتزال.. مالا تعرفه عن "فكري أباظة"
فكري أباظة

كتب: نورا سعيد

سار على نهج شقيقه، وشارك في العديد من الأفلام السينمائية، و من ذلك لم يحظى بالبطولات المطلقة، قدم" سري للغاية"، و "أيام السادات"، وغيرهم، أراد أن يكتب قصة حياة النجم رشدي أباظة إلا أن القدر لم يمهله الوقت الكافي ليبدأ في خطواته هذه.

 وعلى الرغم من مجهوده الكبير في عالم الفن، إلا أنه لم يحظى بالنجومية التي حققها غيره من النجوم، ولكنه استطاع أن يترك علامات مميزة من خلال أدواره، وهو "فكري اباظة" الذي تأتينا اليوم ذكرى ميلاده الـ 71.



 شقيق رشدي أباظة وتوفي وهو يمارس التنس.. معلومات عن النائب البرلماني فكري  أباظة في ذكري ميلاده | نجوم الفن | الموجز

وُلد فكري اباظة في يوم 19 من شهر يوليو 1950، وهو الشقيق الأصفر للفنان "رشدي أباظة"، ويُذكر أنه كان يتخذ شقيقه الأكبر قدوة له وأراد أن يسير في نفس الطريق الذي سبقه إليه رشدي أباظة، فقرر أن يتجه نحو العاملين والتمثيل وكانت بدايته في فترة السبعينيات.

التحق فكري أباظة بالمعهد العالي للفنون المسرحية من أجل تعلم أصول الفن وإتقان الأداء التمثيلي، ويُذكر أن فكري كان على قدر من الوسامة التي سمحت له بدخول عالم الفن، بالإضافة إلى تشابه الملامح التي وُجدت بينه وبين أخيه، رغم أنهما اخوة من الأب فقط، حيث كانت والدة "فكري" مصرية، بعكس "رشدي" كانت والدته إيطالية.

بعدما أتم دراسته، توجه فكري اباظة نحو السينما وكان في بداية العشرينيات من عمره، وشارك أخيه رشدي أباظة في فيلم "البنات لازم تتجوز" عام 1973، وشرك فيه كل من نجلاء فتحي، وأحمد السنباطي. والفيلم سيناريو وحوار علي الزرقاني، وقصة وإخراج علي رضا، الذي اختار "فكري" لهذا الدور عندما وجده ملائمًا للدور.

وعن حياته الشخصية، أحب فكري اباظة الممثلة "حياة قنديل" التي شاركت في افلام مختلفة، كان منها: " إمبراطورية ميم، الرصاصة لا تزال في جيبي، صوت الحب، حتى آخر العمر، اذكريني، المذنبون".

وتشارك سويًا عندما قدما فيلم "الحساب يا مدموازيل" عام 1976، وتزوجا في الثمانينات، وقررت وقتها "حياة" الابتعاد عن الحياة الفنية والاعتقال من أجل الاهتمام بحياتها الأسرية.

استمرت رحلة الفنان فكري أباظة لمدة ثلاثين عامًا، قدم خلالها مختلف الأعمال التي تنوعت بين كونها سينمائية ودرامية، حيث شارك في 60 عملًا فنيًا.

بينها أفلام "الأقوياء، الحكم أخر الجلسة، أيام السادات، الخط الساخن، سري للغاية، منزل العائلة المسمومة، دسوقي أفندي في المصيف، ضاع العمر ياولدي، كفاني ياقلب، محمود المصري"، ورغم هذا لم يحتل اسمه يومًا أفيشات الأفلام، ولم يحظ يومًا بالنجومية التي سعى لها. ويُذكر أنه شارك في أعمال أخرى ومنها: حتى لا يطير الدخان، أمام عادل إمام، بالإضافة إلى أعماله الدرامية ومنها: عيش أيامك، أوراق مصرية، إمام الدعاة.

كان فكري اباظة يتخذ رشدي أباظة قدوة له، وكان مرتبط به ارتباطًا وثيقًا، ورحل الاثنان عن عمر ناهز الـ 54 عامًا، وكان رشدي يكبر فكري بنحو 25 عامًا. وكان يسعى فكري اباظة إلى كتابة "قصة حياة الدنجوان"، وجمع مقتنياته، ولكنه لم يتمكن من ذلك حيث رحل عن عالمنا أثناء ممارسة رياضة التنس، يوم 18 نوفمبر من عام 2004.


موضوعات متعلقة: