وزير التجارة والصناعة يبحث مع إحدى كبريات الشركات الصينية إنتاج السيارات الكهربائية بالسوق المصري

وزير التجارة والصناعة يبحث مع إحدى كبريات الشركات الصينية إنتاج السيارات الكهربائية بالسوق المصري

أكد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة حرص الحكومة على توطين صناعة السيارات في مصر وبصفة خاصة السيارات الكهربائية وذلك من خلال تقديم برامج تحفيزية للاستثمار في هذا المجال لا سيما في ظل التوجه العالمي للانتقال لهذه النوعية من السيارات لتقليل الأثر الناتج عن السيارات التقليدية على البيئة، مشيرًا إلى أن الحكومة تستهدف تلبية احتياجات السوق المحلية من السيارات الكهربائية ثم التصدير للأسواق العربية والأفريقية والأوروبية للاستفادة من الإعفاءات الجمركية التي تتمتع بها مصر من خلال الاتفاقات التجارية المبرمة بين مصر وعدد من الدول والتكتلات الاقتصادية حول العالم.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده الوزير مع وفد شركة دونج فينج الصينية لصناعة السيارات برئاسة السيد/ لي زينجرونج، نائب مدير الشركة.

وقال الوزير إن الشركة تدرس جدياً إنتاج السيارات الكهربائية في مصر بهدف استخدامها لأغراض النقل في الجهات الحكومية وسيارات التاكسي، مع إمكانية تصدير هذه السيارات فيما بعد لأسواق الدول الأوروبية بعد زيادة نسبة المكون المحلي وزيادة القيمة المضافة بها، مشيراً في هذا الإطار الى ان العديد من كبريات شركات السيارات العالمية قد أبدت رغبتها في انتاج السيارات الكهربائية في مصر.

ولفت نصار إلى أنه من أهم المميزات التي ستقدمها الشركة في السيارة الكهربائية التي ستطرحها بالسوق المصري هو إمكانية شحن بطارية السيارة من خلال وصلات ومخارج كهربائية مجهزة وسهلة الاستعمال ويمكن توصيلها في المنازل وأماكن توقف السيارات دون الحاجة للتوجه لمحطات شحن السيارات، لافتاً إلى أهمية أن يكون سعر السيارة مناسب للمستهلك المصري حتى يسهل تسويقها لجمهور المستهلكين.

وأضاف أن الشركة يمكنها عقد شراكة مع أحد خطوط الانتاج التابعة للدولة للتعاون معها في عمليات التصنيع والتجميع، لافتاً إلى أنه سيتم ترتيب زيارة لوفد الشركة لعدد من خطوط الإنتاج العاملة في مجال صناعة السيارات في مصر بما في ذلك شركة النصر للسيارات والهيئة العربية للتصنيع.

ومن جانبه، أكد السيد لي زينجرونج، نائب مدير شركة دونج فينج الصينية لصناعة السيارات حرص الشركة على دخول السوق المصري باعتباره سوق محوري في منطقة الشرق الأوسط ونافذة هامة على قارة أفريقيا، مشيراً إلى أن الشركة لديها خبرة كبيرة في إنتاج السيارات الكهربائية الملاكي ونقل الركاب وسيارات الأجرة والاتوبيسات.

وأضاف زينجرونج أن الشركة ستقوم بتوريد عدد من السيارات الكهربائية بالسوق المصري لاختبارها تحت تأثير عوامل المناخ في مصر تمهيداً لإجراء أي تعديل مقترح في السيارات قبل بدء إنتاجها في السوق المصري.

اترك تعليقاً