auhv

لن تمنعك الـ"كورونا".. اليابان تقدم تجربة مرعبة داخل سيارتك

1694 مشاهد

تجربة يحب الكثير من الأشخاص خوضها، "الصراخ" داخل المنازل المسكونة، إلا أن "كورونا" أحال دون ذلك مما دفع شركة يابانية تجربة فريدة ومرعبة.

زيارة هذه المنازل المسكونة ولكن بسيارتك ..

وتدعي "Kowagarasetai"، وهي شركة يابانية تعمل في إنتاج المنازل المسكونة، أن هذا المفهوم هو الأول من نوعه.

يقول كينتا إيوانا، وهو مؤسس "Kowagarasetai"، لـCNN Travel: "عند ظهور الفيروس، علمت أنه لن يكون هناك أي طريقة تمكننا من الحصول فيها على منزل مسكون تقليدي، مع كل هذا الصراخ في مكان ضيق".

وأضاف: "عندما قرأت عن عودة الحياة لمسارح السيارات، هنا خطرت الفكرة في عقلي".

ويوفر المنزل المسكون، وهو يقع في مرآب للسيارات وسط مدينة طوكيو، للزوار تجربة بـ360 درجة، في الصف الأمامي، تحاكي أجواء تفشي الزومبي.

يمكنك استخدام سيارتك الخاصة لخوض هذه التجربة مقابل 75 دولاراً، أو إذا كنت مثل العديد من سكان طوكيو ولا تملك واحدة، فستقدم لك سيارة مقابل 85 دولاراً.

وليس بالضرورة أن تحصل على رخصة قيادة لأنك ستكون جالساً في المرآب.

موضوع يهمك
?
تشاهدون اليوم.. مواجهات سهلة لبايرن وريال مدريد وليفربول في دوري الأبطال

 تشاهدون اليوم.. مواجهات سهلة لبايرن وريال مدريد وليفربول في دوري الأبطال

ومع إغلاق أبواب المرآب، يقوم الزوار بإطفاء محركات سياراتهم، ليجدوا أنفسهم وسط ظلام دامس. وعندما يتلقى السائقون مجموعة من مكبرات الصوت بتقنية "البلوتوث"، تبدأ الحكاية المخيفة.

وبالتالي، ستجد مجموعة من الزومبي الملطخة بالدماء على نوافذك، وتهز سيارتك!

ومع محاربة طوكيو لموجة أخرى من إصابات كوفيد-19، تتبع الشركة جميع الاحتياطات لحماية كلاً من الممثلين والعملاء. ويتم مسح كل سيارة بالكحول لتقليل المخاطر للممثلين الأشباح.

وبالنسبة إلى السيارات المستأجرة، فهي مبطنة بالبلاستيك، ويتم تغييرها لكل عميل.

وبعد ذلك، يتم مسح السيارة من الدم المزيف، والفيروسات المحتملة من أيدي الأشباح. ويقول الموقع بشكل واضح: "لا يمكننا إزالة كل قطرة دم. ولكن، ستكون نظيفة بما يكفي لقيادة السيارة على الطريق".

وعادة ما يكون الصيف هو موسم الذروة لقصص الأشباح في اليابان، وهذه طريقة شائعة للاسترخاء في ليلة حارة.

ويذكر أن تجربة المنزل المسكون بالسيارات قد بدأت في يوليو، حيث بيعت التذاكر منذ اليوم الأول. ويقول إيوانا إن هناك قائمة انتظار تضم أكثر من 1000 شخص.

وبسبب شعبيتها الهائلة، يقول إيوانا إنهم سيعيدون هذه التجربة مرة أخرى عند انخفاض درجات الحرارة، حيث يكون شهر أغسطس حاراً جداً لتشغيل سيارات المنزل المسكون.

البيت المسكون في اليابان

البيت المسكون في اليابان

 

إعلانات

إعلانات