×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات صحافة المواطن فلاش باك عاجل المرأة
كيف يمكن الاستفادة من بطولة كأس العالم لكرة اليد في التسويق للسياحة المصرية ؟
كأس العالم لكرة اليد

كتب: محمد هشام

انطلقت في الصالة المغطاة لاستاد القاهرة الدولي مساء أمس الأربعاء، وبحضور السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وعدد من كبار الشخصيات، النسخة ال27 من بطولة كأس العالم لكرة اليد التي تستضيفها مصر في الفترة ما بين 13 إلى 31 يناير الجاري.

البطولة التي تشهد مشاركة 32 منتخب من قارات العالم المختلفة، تقام في محافظات مختلفة، ما يجعلها فرصة حقيقة للترويج للسياحة المصرية، بعيدا عن الحملات السياحية المعتادة، خاصة في ظل الوفود القادمة للمشاركة في البطولة، وكذلك وسائل الإعلام الدولية التي تغطي الحدث الأهم في تاريخ لعبة كرة اليد.

وتبرز أهمية البطولة التي تستضيفها مصر للمرة الثانية في تاريخها بعد نسخة 2001، بعيدا عن الرياضة والسعي لتحقيق أفضل مركز ممكن في البطولة، حيث تمثل فرصة حقيقة لدعم قطاع السياحة وتسليط الضوء على المميزات التي تمتلكها مصر، والمعالم السياحية الفريدة التي تتفرد بها بين دول العالم.

 

استغلال التغطية العالمية للحدث

في الوقت الذي ألغت الاتحادات الدولية العديد من الأحداث الرياضية على مدار العامين الأخيرين، جراء تفشي جائحة كورونا واصلت مصر المضي قدما في التنظيم واستضافة البطولة في موعدها المحدد رغم التحديات الكبيرة التي تفرضها الجائحة.

واشار علاء خليفة خبير التسويق السياحي الدولي إلى أن كل انباء العالم نقلت الحدث ونقلت حفل الافتتاح  مؤكدا انها ستتحدث عن سيطرة مصر على الجائحة في ظل الظروف الصعبة التي واجهت العالم، والنجاح في تنظيم البطولة.

وشدد خبير التسويق السياحي على أن تسليط الضوء العالمي على البطولة من قبل مختلف وسائل الإعلام العالمية، يمنح فرصة كبيرة أمام اظهار إمكانيات مصر السياحية والمعالم التي تتفرد بها.

 

دعاية سياحية كبيرة

أكد عدد من الخبراء أن استضافة مصر لبطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال في الفترة من الـ13 حتى 31 يناير تعد من أهم البطولات والاحداث الرياضية في ظل جائحة كورونا، حيث يعد سوق السياحة الرياضية يمثل أهم الركائز للترويج السياحي، مشيرين إلى أن الحدث يعد دعاية سياحية كبيرة لمصر خلال الفترة المقبلة.

وفي تصريحات سابقة، قال باسم حلقة، نقيب السياحيين، إن استضافة مصر لبطولة كأس العالم لكرة اليد للرجال في الفترة ما بين 13 إلى 31 يناير المقبل تعد دعاية كبيرة للسياحة المصرية بشكل غير مباشر  في ظل جائحة كورونا التي اجتاحت العالم، مما سيكون له مردود إيجابي على القطاع السياحي ويعطي مزيد من الثقة لمصر، مشيرًا إلى  أن ذلك يأتي في إطار اهتمام الدولة المصرية لتنظيم البطولة.

 

زيادة الوفود 

أشار الخبراء إلى أن هذا الحدث سيؤدي سيكون له نتائج إيجابية على السياحة ويؤدي لزيادة الوفود السياحية لمصر، يسهم في تسويق المنتجات التراثية والزراعية والترويج للأنشطة والحرف والصناعات اليدوية التي تتميز بها الدولة المصرية، وبالتالي سيكون هناك تسويق سياحي  للمقومات السياحية للدولة.

وأكد نقيب السياحيين، أن بطولة كأس العالم لكرة اليد حدث كبير واستضافة مصر لهذا الحدث يعد فرصة كبيرة للبعثات الرياضية الدولية لحضور تلك الفعاليات في مصر، فضًلا عن أن الاعلام الرياضي العالمي سيسلط الضوء على الفعاليات مما يصب في صالح الدعاية السياحية بالنسبة لمصر، مؤكدًا أن هذا الحدث سيؤدي سيكون له نتائج إيجابية على السياحية ويؤدي لزيادة الوفود السياحية لمصر خلال الفترة المقبلة.

 

مكاسب اقتصادية

أوضح الدكتور كريم عادل رئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية، أن استضافة مصر لبطولة حدث رياضي عالمي لا تقتصر  عائدتها على الجوانب الرياضية والسياسية والاجتماعية وما تحققه من تعميق أواصر التعاون والترابط بين الدول المشاركة وشعوبها، بل أصبح هناك فوائد اقتصادية فقد أصبحت تلك البطولات  من العوامل التي تؤثر في الاقتصاد، وتستفيد منها مختلف القطاعات، حيث تتسم بتأثيرها المباشر في اقتصاديات القطاعات والمناطق والمواطنين .

 

تسليط الضوء على المعالم التراثية

أفاد رئيس مركز العدل للدراسات الاقتصادية، أن استضافة مصر لبطولة كـأس العالم لكرة اليد للرجال يسهم في تسويق المنتجات التراثية والزراعية والترويج للأنشطة والحرف والصناعات اليدوية التي تتميز بها الدولة المصرية، والترويج للفرص الاستثمارية، بالإضافة إلى مساهمتها في توفير فرص عمل لقطاع عريض من سكان المواطنين، مشيرًا إلى أن هذه الصناعة تشهد نموًا كبيرًا ولاسيما في ظل الجهود الاستثمارية التي توظفها الدولة المصرية  بقطاعيها العام والخاص لتجويد مستوى منتجاتها السياحية، خاصة وأن صناعة السياحة تُزيد من فرص النمو والتنمية وتقدم الاقتصاد.

 

البطولة الأهم في لعبة كرة اليد، تفتح المجال أمام تسويق القطاع السياحي، وتعزيز صورة مصر أمام العالم، في الوقت الذي تستضيف بطولة دولية هامة وقت تفشي جائحة كورونا.


موضوعات متعلقة: