auhv

شغف بالمسرح وعن "سواق الأتوبيس" نال الشهرة.. "حسن حسني" الذي سعد بتكريمه قبل وفاته

1601 مشاهد

حسن حسني:  "على الرغم من عشقي للمسرح الا أنه لم يكن سبب شهرتي، فالناس لم تعرف بوجود ممثل اسمه حسن حسني إلا بعد مشاركتي في مسلسل "أبنائي الأعزاء شكرا"، وقتها دخلت بيوت المصريين وحققت الشهرة التي كنت أحلم بها، وهو مالفت نظري إلى أهمية أعمال التلفزيون وأثرها على تحقيق الفنان للانتشار".

امتع جميع محبيه والجمهور بأفلامه وأدائه السلس، وأضاف بصمة خالدة في وجدان الكثير، أباد الحزن بضحكته ذات الصدى المميز، في ذكرى ميلاد الفنان الراحل "حسن حسني" الذي لُقب بـ "القشاش" ومن ثم "عرّاب السينما الشبابية"، يُذكر أنه شارك في ما يقرب من 500 عمل متنوع، كان أخرها هو مسلسل سلطانة المعز الذي عُرض في رمضان 2020

وُلد الفنان " حسن حسني" في 19 يونيو 1936 في حي القلعة، وكان والده يعمل، فقد والدته وهو في عمر السادسة، وعند التحاقه بالمدرسة الابتدائية  "مدرسة الرضوانية"  شغف بحب المسرح والتمثيل لهذا انضم لمسرح مدرسته عندما كان صغيرًا، وفي إحدى  الحفلات المدرسية  قام بدور "أنطونيو ونال عن هذا الدور  كأس التفوق بالمدرسة الخديوية، كما حصل على العديد من ميداليات التقدير من وزارة التربية والتعليم، وفي عام 1956  حصل على شهادة التوجيهية.  

مع بدايات عقد الستينات  كانت انطلاقة  الفنان الراحل لعالم المسرح،  فكانت البداية  كعضو في فرقة المسرح العسكري التابعة للجيش، ولكن تم حل الفرقة والمسرح العسكري بحد حدوث النكسة،  وبعد ذلك انضم  لمسرح الحكيم والمسرح القومى والحديث، ثم انضم لفرقة جلال الشرقاوي واستمر فيها لمدة  10 سنوات.

وفي الأعمال الدرامية شارك الفنان في العديد من المسلسلات ومن ضمنها كان "أبنائي الأعزاء شكرًا" والذي تم انتاجه عام 1979، وحتى بداية الثمانينات  شارك في العديد من الأعمال الدرامية في استوديوهات دبي وعجمان التي عُرضت في دول الخليج العربي،  أما عن الأعمال السينمائية التي قدمها، يُذكر أن فيلم "الكرنك" كان من ضمن الأعمال السينمائية التي قدمها ولكن كدور صغيرًا، ومن ثم  فيلم "سواق الأتوبيس" عام 1982. بعدها شارك في أعمال لعاطف، وكان منها  البريء (1986)، البدروم (1987)، الهروب (1991). ومع المخرج محمد خان في فيلم زوجة رجل مهم. (1988)

وعاد في فترة الثمانينات ليقدم على خشبة المسرح  "اعقل يا مجنون" عام 1985 ،  وبعدها بعامين أي في عام 1987 قدم مع سهير البابلي و الفنان حسن عابدين مسرحية "ع الرصيف".

وفي التسعينيات عاد ليكمل عمله مع المخرج عاطف الطيب في فيلم دماء على الأسفلت (1992) وعن هذا الدور نال  جائزة أحسن ممثل من المهرجان القومي للسينما المصرية عام 1993، وعن دوره في فيلم "فارس المدينة"  لعام  1993  حصل على جائزة أحسن ممثل من مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي،  وفي العام الذي يليه  1994 قدم شخصية "ركبة" القرداتي الصعبة والمركبة في فيلم سارق الفرح ونال على هذا الدور 5 جوائز منها جائزة من إيطاليا، الدورة الـ 40 لمهرجان القاهرة السينمائي

وفي نفس العام قدم مسرحية "حزمني يا"،  وفيها ابتكر حسن حسني دور "القرين" التي قدمها الشاب محمد هنيدي، وأن يرتدي الثنائي نفس الملابس، وهو ما حقق نجاحًا كبيرًا لهنيدي. وقدم عام 1999 مسرحية عفروتو مع هنيدي.

بالرغم من بداياته التي جسد فيها أدوار الشر، إلا أن حسن حسني اتجه للأدوار الكوميدية مع بداية الألفية الثالثة ولاسيما مع الوجوه الشابة حتى أن بات تميمة الحظ للنجوم الشباب. مثلما حصل عام 2002 مع محمد سعد في فيلمه اللمبي الذي حقق وقتها إيرادات تعد الأعلى حينذاك في تاريخ السينما المصرية. ويُعد محمد سعد أكثر الممثلون الشباب الذي شاركهم حسن حسني أعمالهم التي بلغ عددها 12. يليه هاني رمزي برصيد 9 أعمال، منها محامي خلع (2002) و غبي منه فيه (2004) وأخرها قسطي بيوجعني (2018).

موضوع يهمك
?
بعد غياب طويل..كايروكى تحي حفل غنائى فى الشيخ زايد

 بعد غياب طويل..كايروكى تحي حفل غنائى فى الشيخ زايد

ويأتي أحمد حلمي في المرتبة الثالثة من حيث عدد الأعمال مع حسني بعدد 7 أعمال، منها فيلم ميدو مشاكل (2003) و جعلتني مجرما وأخرها فيلم خيال مآتة (2019). واشترك مع كريم عبد العزيز في 4 أفلام منها الباشا تلميذ. وكان علاء ولي الدين أوائل الوجوه الشابة التي ساعد حسني في تقديمها. فقدم معه فيلم عبود على الحدود (1999)، والناظر (2000)، وابن عز (2001) وعربي تعريفة (2003)

إعلانات

إعلانات