رئيس تشيلى يعلن حالة الطوارئ بعد احتجاجات على زيادة أسعار تذاكر المترو

مظاهرات

أعلن الرئيس التشيلى سيباستيان بينييرا حالة الطوارئ فى العاصمة سانتياجو، وكلف عسكريا ضمان الأمن بعد يوم من أعمال النهب والحرائق والمواجهات مع الشرطة بسبب زيادة أسعار تذاكر المترو.

ووفقا لقناة "فرانس 24"، قال الرئيس بينييرا: "أعلنت حالة الطوارئ،، ولهذه الغاية عينت الجنرال (خافيير إيتورياجا ديل كامبو) على رأس الدفاع الوطنى بموجب مواد قانوننا حول حالة الطوارئ".

وبسبب المواجهات العنيفة بين قوات الأمن ومتظاهرين كانوا يحتجون على رفع أسعار وسائل النقل، اضطرت السلطات لإغلاق كل محطات قطارات الأنفاق.

وقبل إغلاق المحطات، أطلقت دعوات إلى الصعود فى القطارات بلا بطاقات للاحتجاج على رفع سعرها من 800 بيزوس إلى 830 بيزوس، بمع يعادل "1,04 يورو" فى ساعات الازدحام، بعد زيادة أولى بمقدار عشرين بيزوس فى يناير الماضى.

يشار أن مترو سانتياجو هو أوسع وأحدث شبكة لقطارات الأنفاق فى أمريكا الجنوبية، وأوضحت السلطات فى تشيلى، إنه سيبقى مغلقا فى نهاية الأسبوع على أن يستأنف عمله تدريجيا الأسبوع المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*