auhv

تايوان تصدر بيانًا بشأن مواطنتها المصابة بكورونا والعائدة من مصر

1804 مشاهد

أصدر مركز تايوان للسيطرة على الأوبئة، المختص بمتابعة تطورات فيروس كورونا المستجد (COVID-19) في تايوان، بيانًا ذكر فيه أن المواطنة الأمريكية من أصل تايواني، التي عادت من مصر نهاية الشهر الماضي، وتم تشخصيها كمصابة بفيروس كورونا "لم تصب بالفيروس في تايوان".

وكانت مصر ومنظمة الصحة العالمية قد قالتا في تقرير للتقصي الوبائي إن هذه السيدة هي "الحالة المرجعية المحتملة لإصابات الباخرة النيلية الموبوءة في الأقصر".

وأوضح المركز في بيان نشره عبر موقعه الرسمي أن فريقا بحثيا في كلية الطب بجامعة تايوان الوطنية وجد "اختلافًا كبيرًا بين سلالة الفيروس للمواطنة العائدة من مصر وسلالة الفيروس التي أصابت المواطنين المحليين في تايوان".

وأكد المركز أن سلالة الفيروس التي أصابت المواطنة التايوانية تنتمي إلى السلالات التي ظهرت في الحالات المسجلة في أوروبا ونيجيريا والبرازيل وإيطاليا.

واستند المركز إلى تقرير قدمه الفريق البحثي ليؤكد أن المواطنة التايوانية "مريضة" وليست "ناقلة للمرض أو حالة مرجعية" كما سبق أعلنت مصر بناء على تقرير التقصي الوبائي الصادر الجمعة الماضية.

وفي 6 مارس الجاري أعلنت مصر في بيان مشترك مع منظمة الصحة العالمية عن اكتشاف 12 حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد على متن باخرة نيلية بالأقصر، ورجح البيان المشترك أن مصدر العدوى هو سائحة من تايوان وظهرت عليها الأعراض فور عودتها إلى بلادها.

وأضاف التقرير أن السيدة الأمريكية من أصل تايواني، تعيش في الولايات المتحدة وعادت إلى تايوان في 31 ديسمبر الماضي، ولها تاريخ سفر إلى الإمارات ومصر بين يومي 29 يناير و1 فبراير، وتم تأكيد حالتها في 28 فبراير بعد عودتها لتايوان، مما يعني أنها مرت على الإمارات ثم مصر ثم عادت إلى تايوان.

واتخذت وزراة الصحة المصرية إجراءات احترازية بخصوص الباخرة النيلية والأشخاص المخالطين للسائحة التايوانية بينها عزل السفينة وتحويل المصابين إلى مستشفى الحجر الصحي.

إعلانات

إعلانات

عاجل

حريق هائل بخط أنابيب البترول بالقطامية..والدفع بـ3 سيارات إطفاء وخزان مياه