بعد الانتهاء من تطوير مصنع سيديكو.. الصحة تعلن انتاج 40 دواء حيوي

وزيرة الصحة
وزيرة الصحة

أكدت وزارة الصحة والسكان على انتهاء أعمال التجديد والتطوير بمصنع سيديكو التابع للوزارة، وذلك ليبدأ في انتاج ما يقرب من 40 صنفا دوائيا.

وأعلنت الإدارة المركزية للصيدلة بالوزارة على اعتماد نظم التشغيل والتصنيع الدوائي بالمصنع، لتوفير الأدوية اللازمة بعد حادث الحريق.

وقالت الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة أن مساحة المنطقة التي احترقت بالمصنع قبل 14 يوليو من العام الماضي 2100 متر مربع وتم تجديدها وتطويرها على أحدث نظام للتوافق مع متطلبات التصنيع الجيد عالميا مشيرة إلى أنها تحتوى على 5 خطوط إنتاج  تترواح الطاقة الانتاجية لماكيناته 20 مليون فيال إلى 30 مليون فيال فى العام وتتراوح طاقتة الانتاجية ايضا من 60 مليون إلى 90 مليون أمبوله فى العام .

 وكشفت تقارير الإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة والسكان أن المستحضرات التي سيقوم بإنتاجها المصنع بعد انتهاء التجديد والتطوير تتعلق بمستحضرات حيوية هامة مثل والأنسولين مثل "إنسولين إتش مكس هو إنسولين بشري لعلاج داء السكري وإنسولين إتش مكس هو مزيج من الإنسولين سريع المفعول والإنسولين طويل المفعول وايبوتين الذى يحتوى على المادة الفعالة  إيبوتين الفا التى تحفز النخاع العظمى لمزيد من إنتاج كرات الدم الحمراء التى تحمل الهيموجلوبين خاصة أن إيبوتين الفا هو نسخة من البروتين البشرى الذى يستخدم لعلاج فقر الدم العرضي الناجم عن أمراض الكلى وحالات الأطفال الذين يخضعون للغسيل الكلوى وحالات البالغين الذين يخضعون لغسيل الكلى أو غسيل الكلى البريتوني وعند البالغين المصابين بفقر الدم الشديد ولم يخضعوا لغسيل الكلى بعد.

وتابعت تقارير ادارة الصيدلة أنه سيتم توفير دواء السوماتروبين الخاص بعلاج حالات النزيف بعد الولادة وكذلك السيدونيز  الذى يحتوى على المادة الفعالة "ستربتوكيناز"، التى تساعد على إذابة جلطات الدم وتزيل إنسدادات الأوعية الدموية وكذلك سيتم انتاج ديكساميثازون وهو عبارة عن  كورتيزون يستخدم في العديد من الحالات منها: حالات الحساسية و الالتهابات واضطرابات الغدد الصماء.

يذكر أن مصنع سيديكو قد نشب به حريق مطلع شهر يوليو 2018، واستغرقت أعمال التجديد به حوالي 16 شهرا.

احصائيات كورونا في مصر

اترك تعليقاً