auhv

الصين: 22 وفاة و24 إصابة جديدة بكورونا

كتب: أ ش أ
1672 مشاهد

أعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، اليوم الأربعاء، أنها تلقت تقارير عن 22 وفاة و24 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) أمس، ما رفع العدد الإجمالي في شتى أنحاء البلاد إلى 3161 وفاة و80955 إصابة حتى نهاية يوم أمس.

وذكرت اللجنة – في تقريرها اليومي - أن جميع الوفيات الـ22 كانت في مقاطعة هوبي (مركز انتشار الفيروس بوسط الصين) والتي سجلت أيضا 13 حالة إصابة جديدة بالمرض أمس؛ فيما جاءت الإصابات الـ 11 الأخرى المسجلة بواقع حالة واحدة من داخل الصين و10 حالات وافدة من الخارج بينها 6 حالات في مدينة بكين وحالتان في مدينة شنجهاي وواحدة في كل من مقاطعتي شاندونج وقانسو.

وأضافت اللجنة أنه تم تسجيل 31 حالة جديدة يشتبه بإصابتها يوم أمس؛ فيما غادر في اليوم نفسه 1578 شخصا المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء ليرتفع إجمالي عدد المتعافين إلى 61564 شخصا، بينما انخفض عدد الحالات الخطيرة من المصابين بالفيروس بواقع 302 ليصل إلى 4492 حالة.

وتابعت اللجنة أن 14607 أشخاص كانوا على اتصالات وثيقة مع مرضى مصابين لا يزالون يخضعون للملاحظة الطبية.

وبنهاية يوم أمس، تم تسجيل 120 حالة إصابة مؤكدة بما في ذلك 3 حالات وفاة في منطقة هونج كونج الإدارية الخاصة، و10 حالات إصابة مؤكدة في منطقة ماكاو الإدارية الخاصة، و47 حالة إصابة مؤكدة في تايوان بينها حالة وفاة واحدة؛ فيما غادر 65 مريضا في هونج كونج و10 في ماكاو و17 في تايوان المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء.

وفي سياق متصل، طورت الصين روبوتا ذكيا يستطيع جمع عينات من مسحة الحلق لتشخيص (كوفيد-19)، لأجل تخفيف مخاطر العدوى للعاملين الطبيين.

 


وتم تطوير الروبوت من قبل معهد قوانجتشو للصحة التنفسية ومعهد شنيانج للأتمتة التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، فيما يتكون الروبوت من ذراع ميكانيكية على شكل ثعبان، ومنظار داخلي مزدوج، ومعدات نقل لاسلكية، وطرف تفاعلي بين الإنسان والحاسوب.

ويمكن للذراع الميكانيكية ضمان التشغيل الدقيق في الحلق، ويوفر المنظار مشاهد تشريحية ثلاثية الأبعاد عالية الوضوح. ومع شبكة لاسلكية صناعية متطورة، يمكن أن يتلقى تعليمات في الوقت الحقيقي وجمع مسحات الحلق بسرعة وبرفق.

وجمع الروبوت 80 عينة لمسحة الحلق منذ تشغيله في معهد قوانجتشو للصحة التنفسية في 28 فبراير.. وأظهرت نتائج الاختبار أن أخذ عينات مسحة الحلق الروبوتية يمكن أن يحقق جودة عالية، حيث يبلغ معدل النجاح من مرة واحدة أكثر من 95%. ويمكن أن يساعد أيضا في تخفيف الألم وتقليل الأضرار التي تلحق بالمرضى أثناء عملية أخذ العينات.

ويعد اختبار الحمض النووي لمسحة الحلق أحد أهم طرق التشخيص لـ كوفيد-19. وأثناء عملية أخذ العينات، يجب أن يكون العاملون الطبيون على اتصال وثيق مع المريض ومن ثم يواجهون مخاطر عالية للإصابة بالعدوى العابرة، كما أنه قد لا تضمن طرق التجميع غير الصحيحة جودة المسحة وتؤدي إلى نتائج سلبية خاطئة محتملة.

وسيساعد الروبوت في تجنب العدوى العابرة للعاملين في المجال الطبي، وتحسين توحيد جمع العينات البيولوجية وضمان جودة العينة.

موضوع يهمك
?
اليوم على "الأنفيلد".. مواجهة مصرية بين صلاح والنني

 اليوم على "الأنفيلد".. مواجهة مصرية بين صلاح والنني

إعلانات

إعلانات