وأشار محامي غصن، المحتجز منذ 19 نوفمبر الماضي، إلى أن المحكمة في طوكيو أمرت بالإفراج عنه بكفالة قدرها مليار ين (8.94 مليون دولار)، وفق ما ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية.

وكما أكد محامي غصن، على تفاؤله بإمكانية الإفراج عن موكله بكفالة، مع تعهد بخضوعه للمراقبة، مضيفًا أنه سيتبع استراتيجية جديدة للدفاع عنه.

والجدير بالذكر أن غصن مسجون في اتهامات لم يُفصح عن مرتبه بالكامل في سجلات نيسان لنحو عقد حتى عام 2018. كذلك يواجه اتهامات بخيانة الأمانة.

كما نفي الرئيس السابق لشركة نيسان وميتسوبيشي موتورز ورينو الفرنسية ارتكاب أي مخالفة.