auhv

إسبانيا تعلن الطوارئ في البلاد بعد إصابة وزير المساواة بكورونا.. وتوجه لإغلاق مدريد

1815 مشاهد

بعدما أعلنت الحكومة الإسبانية، الخميس، أنها تدرس إغلاق العاصمة مدريد كإجراء وقائي لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد، أكدت معلومات إصابة وزيرة المساواة الإسبانية إيرين مونتيرو بفيروس كورونا.

وأضافت المعلومات أيضا أنه تم إخضاع نائب رئيس الوزراء بابلو إغليسياس للحجر الصحي.

كما قررت الحكومة إخضاع كل أعضائها لاختبارات طبية.

وكانت السلطات قد أعلنت قبل أيام، أن مدريد ومدينتين في إقليم الباسك (شمال) إحداهما فيتوريا عاصمة الإقليم هي أبرز بؤر الوباء.

وقال وزير الصحة سلفادور ايلا حينها، إن الأرقام "تظهر أن المرض ينتشر بسرعة".

وأضاف أنه سيتم إغلاق المدارس ودور الحضانة والجامعات في منطقة مدريد وفي فيتوريا ولاباستيدا بإقليم الباسك.

كذلك، ستجري مباراة كرة القدم بين ناديي إشبيلية وروما الخميس في إطار بطولة "يوروبا ليغ" من دون جمهور.

ووصل عدد المصابين على مستوى العالم بفيروس كورونا 118332 شخصا، وعدد الوفيات 4292.

يشار إلى أن متحدثا باسم الاتحاد الإسباني لكرة القدم كان أعلن الأربعاء، عن أن المباراة النهائية لكأس الملك بين أتليتيك بيلباو وريال سوسيداد تأجلت بسبب مخاوف فيروس كورونا.

وكان من المفترض أن تلعب المباراة يوم 18 أبريل المقبل في استاد لاكارتوخا في إشبيلية.

إعلانات

إعلانات