«المصرية للاتصالات» تحقق «25 بالمائة» نموًا في إجمالي الإيرادات خلال النصف الأول من 2019

«المصرية للاتصالات» تحقق «25 بالمائة» نموًا في إجمالي الإيرادات خلال النصف الأول من 2019

أعلنت الشركة المصرية للاتصالات اليوم عن نتائج أعمالها عن الفترة المالية المنتهية في 30 يونيو 2019، وذلك طبقاً للقوائم المالية المجمعة المعدة وفقاً لمعايير المحاسبة المصرية.

وجاءت أهم مؤشرات نتائج أعمال النصف الأول 2019 كالتالي:

•بلغ إجمالي الإيرادات المجمعة 12.7 مليار جنيه بنسبة نمو قدرها 25% عن نفس الفترة من العام السابق مدفوعة بالزيادة في ايرادات خدمات البيانات وزيادة مبيعات الكوابل البحرية والمتمثلة بشكل رئيسي في إيرادات عبور الكابل PEACE والبالغة 20 مليون دولار.

•أظهرت الشركة نموًا في قاعدة عملائها على مستوي كافة الخدمات المقدمة حيث ارتفع عدد مشتركي التليفون الثابت بنسبة 11% مقارنة بالعام الماضى، وتزايد عدد عملاء الإنترنت فائق السرعة الثابت بنسبة 19% ومشتركي المحمول بنسبة 29% عن نفس الفترة من العام الماضي.

•سجلت الشركة تكاليف قدرها مليار جنيه قيمة مستحقات ما يقرب من 2000 موظف تطبيقًا لبرنامج المعاش المبكر ما أدى إلى انخفاض الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك 2.6 مليار جنيه مقارنة بنفس الفترة من العام السابق بينما استقر صافي الربح بعد الضرائب ليحقق مبلغ 2.1 مليار جنيه.

•بعد تحييد أثر تطبيق برنامج المعاش المبكر حقق الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك مبلغ 3.6 مليار جنيه بنسبة زيادة 11% عن نفس الفترة من العام السابق محققًا نسبة هامش قدرها 29% . كما حقق صافي الربح بعد الضرائب مبلغ 2.9 مليار جنيه.

•جاءت الزيادة في صافي الربح بعد الضرائب بنسبة قدرها 41% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق نتيجة لعدة عوامل أبرزها أرباح فروق العملة و النمو في الإيرادات التشغيلية وتعافي إيرادات الاستثمار من فودافون.

•مثلت النفقات الرأسمالية نسبة 29% من إجمالي الإيرادات المحققة نتيجة لإطلاق خطة عمل مكثفة لضغط الفترة الزمنية الازمة لتنفيذ مشروع تطوير كفاءة البنية التحتية وتحسين الشبكات لعامين بدلًا من أربعة أعوام وذلك للانتهاء منه في 2020.

•سجل صافى الدين مبلغ 10.2 مليار جنيه محققًا نسبة صافي الدين من الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك مقدارها 1.6 مرة علي أساس سنوي مقارنة بنسبة 2.1 مرة في عام 2018.

وقد علق المهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات على نتائج أعمال الشركة عن الربع الثاني من العام 2019 قائلاً:

"أظهر الأداء المالي والتشغيلي المتميز الذي حققته الشركة خلال هذا الربع قدرتنا على الاستمرار في تنفيذ استراتيجيتنا بنجاح وتعظيم العائد على الاستثمار من خلال تحسين مستوى الخدمات المقدمة لعملائنا، والذي انعكس بوضوح في زيادة إيرادات خدمات البيانات. كما ساهمت الإيرادات المحققة من اتفاقية الكابل ‘PEACE' والتي أعلن عنها في إبريل الماضي في زيادة نمو الإيرادات بنسبة 24% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

سعداء بإطلاق نظام WE SPACE للإنترنت الذي يعد نقلة في سوق الإنترنت المصري عن طريق تقديم مجموعة من الباقات فائقة السرعة تبدأ من 30 ميجابيت بدلاً من 5 ميجابيت وهو الأمر الذي يعظم الاستفادة من استثمارتنا في تطوير شبكاتنا. مستمرون في تقديم المزيد من الخدمات لعملائنا حيث وضعت الشركة حجر الأساس لتقديم خدمات البث التليفزيوني عبر الإنترنت IPTV في جميع أنحاء الجمهورية وكذلك إطلاق تطبيق المحفظة الإلكترونية عبر المحمول WE Wallet مما يمكن الشركة من تحقيق الريادة في سوق الاتصالات المصري كأول مشغل متكامل لخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وبالتزامن مع النمو القوي للإيرادات نجحت الشركة في تطبيق عدة مبادرات لخفض التكلفة التي شملت مبادرة إعادة هيكلة الدين والذي تمثل في انخفاض الفوائد التمويلية، كما قمنا بتفعيل برنامج المعاش المبكر الذي سيحقق وفورات مالية على المدى القريب".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*