auhv

"العربية للتصنيع" و"بنية كابيتال" توقعان العقد النهائي لتأسيس مصنع لكابلات الألياف الضوئية

1603 مشاهد

وقعت شركة "فايبر مصر للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات" (بنية كابيتال)، الرائدة في حلول وخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والبنية التحتية التكنولوجية في مصر والمنطقة، اليوم السبت، العقد النهائي لمصنع "بنية لكابلات الألياف الضوئية"، بالشراكة بين الهيئة العربية للتصنيع، في إطار الخطوات التنفيذية النهائية لإنشاء أكبر مصنع لتصنيع كابلات الألياف الضوئية في مصر والمنطقة الإفريقية والعربية، بحجم استثمارات يتعدى المليار جنيه، بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

يأتي هذا الاتفاق ليؤكد الدور الرئيسي والمحوري الذي تلعبه الهيئة العربية للتصنيع و"بنية كابيتال" في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج وأعلى معايير الجودة للصناعة المصرية؛ بما يسهم في تنفيذ الخطة القومية لتعميق التصنيع المحلي وتوفير منتجات وطنية مطابقة للمواصفات المصرية والعالمية، فضلاً عن تعزيز مناخ الاستثمار.

وشهد التوقيع رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ورئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ورئيس شركة "بنية كابيتال"، ورئيس الهيئة العربية للتصنيع.

كما تم توقيع مذكرة تفاهم ثلاثية على هامش توقيع العقد، وبمشاركة رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، بين الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والهيئة العربية للتصنيع، وشركة بنية للكابلات "شركة تحت التأسيس"؛ لتحقيق التعاون المتبادل في مجالات الذكاء الاصطناعي، وبناء القدرات البشرية لإعداد كوادر بشرية مدربة في مجال تركيب وتشغيل وصيانة شبكات الألياف الضوئية.

في هذا الصدد، أكد الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ لتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة والعمل علي خفض الواردات؛ بما يسهم في زيادة القيمة المضافة للمنتجات المصرية وتحقيق الرقمنة لكل مشروعات التنمية العملاقة.

وأوضح التراس أن هذا الصرح الصناعي يوفر العديد من فرص العمل للشباب من المهندسين والفنيين والتدريب على أحدث تكنولوجيا كابلات الألياف الضوئية بمعايير الثورة الصناعية الرابعة، لافتًا إلى أن "العربية للتصنيع" تستهدف بهذه الشراكة تأسيس صناعة وطنية تلبي احتياجات السوق المحلية من بنى تحتية تكنولوجيا متطورة للشبكات والاتصالات؛ لخدمة المشروعات التنموية والمدن الذكية داخل مصر، بالإضافة إلى فتح منافذ للتصدير للمنطقة العربية وإفريقيا.

ومن جانبه، أوضح المهندس أحمد مكي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "فايبر مصر للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات" (بنية كابيتال)، أن هذا التعاون يعد الأول من نوعه في مصر؛ لتحقيق الرقمنة الذكية للمشروعات الرقمية العملاقة، مشيرًا إلى أننا نستهدف تطوير البنية التحتية التكنولوجية بكل المشروعات التنموية وما يتصل بها من حلول وخدمات صناعة تكنولوجيا المعلومات.

وأشار مكي إلى أن صناعة الألياف الضوئية هي حجر الزاوية لانطلاق مشروعات التحول الرقمي بصورة اقتصادية؛ خصوصًا في ظل المشروعات القومية الكبرى التي تقوم بها الدولة في مجال المدن الجديدة والبنية التحتية التكنولوجية والتطبيقات الذكية.

وفي هذا السياق، أكد المهندس يحيى زكي، رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس، أن المشروع يعد أكبر مصنع لإنتاج كابلات الألياف الضوئية بالمنطقة الاقتصادية في قطاعها الجنوبي بالعين السخنة، وذلك في إطار التعاون بين الهيئة العربية للتصنيع والمنطقة الاقتصادية؛ لإحداث تنمية حقيقية وجذب استثمارات محلية مفيدة والمضي قدمًا في تحقيق رؤية الدولة للمنطقة الاقتصادية، لتكون مركزًا لوجستيًّا عالميًّا.

وأضاف زكي أن هذه المشروعات ستسهم في توفير فرص عمل للشباب المصري، والذي نركز عليه في تعاقداتنا والتزاماتنا لتحقيق الخطة الاستراتيجية للمنطقة في 2020/ 2025 خلال السنوات الخمس المقبلة.

ومن جانبه، أشار المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، أن توقيع هذا الاتفاق يأتي ليؤكد الدور الرئيسي والمحوري الذي تلعبه الهيئة العربية للتصنيع في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج وأعلى معايير الجودة للصناعة المصرية، مؤكدًا أن الهيئة شريك رئيسي في تنفيذ الخطة القومية لتعميق التصنيع المحلي وتوفير منتجات وطنية مطابقة للمواصفات المصرية والعالمية، فضلًا عن تعزيز مناخ الاستثمار.

وأشاد عبد الوهاب بشركة "بنية كابيتال" وخبراتها المتميزة في مجال كابلات الألياف الضوئية، مؤكدًا أهمية تعزيز المشروعات القومية التي تنفذها الدولة في مجال تطوير وتحديث البنية التكنولوجية للأجهزة الحكومية المختلفة، والتي تعد ركيزة أساسية لبناء مصر الرقمية.

وأشاد الدكتور إسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، بمجهودات الهيئة العربية للتصنيع؛ لتلبية متطلبات خطط التنمية التكنولوجية للدولة وتحديث البنية الأساسية والاتصالات بأعلى مستويات الجودة العالمية، وأيضًا بالشراكة بين "العربية للتصنيع" وشركة "بنية كابيتال" لإنشاء مصنع لتصنيع كابلات الألياف الضوئية، مؤكدًا أن الأكاديمية العربية تضع كل إمكاناتها لتوفير البرامج التدريبية المتخصصة لإعداد كوادر بشرية مدربة في مجال تركيب وتشغيل وصيانة شبكات الألياف الضوئية.

إعلانات

إعلانات