.

" > .

" /> .

">
auhv

أجلس عند قدمى معلم

المصدر: أشرف البهي
1549 مشاهد

لطالما آمنت بشدة باتخاذ مدربين ومعلمين فى حياتي، وهم أشخاص أثق بهم، وأثق بأنهم يخبروننى الحقيقة، ويرشدوننى عندما أحتاج لذلك, ويشجعوننى عندما أكون على الطريق الصحيح، بل يدفعوننى عندما أسوّف أو أؤجل شيئا فى حياتى، ودائما ما كنت أبحث عن معلمين لتبادل الأفكار والتعلم منهم، ومراقبة انتقالهم فى مهمتهم أو عملهم .

على مدار سنين عملت مع عدد من المديرين التنفيذيين، وأتيحت لى الفرصة لان أجرى مقابلات مع عدد آخر من المديرين التنفيذيين لشركات كبرى، دائما ما كنت أبحث عن أشخاص يلهموننى ويخبروننى ويمنحوننى رؤى للحياة. كنت فى غاية السرور على مدار العقود الماضية للعمل مع بعض المعلمين القدوة الرائعين, معلمين قدوة يرغبون فى مساعدتى إذا احتجت إلى المساعدة .

وهذه الأيام ونحن نحتفل بالذكرى الـ 47 لانتصارات أكتوبر المجيدة، أعلنها بكل فخر أن كل فرد فى قواتنا المسلحة هو معلمى وقدوتى.

تحية إجلال وإعزاز وتقدير إلى القوات المسلحة المصرية، ولكل أرواح الشهداء، ولكل المصابين من الجيش المصرى العظيم، الذى قلب كل موازين القوى العسكرية والغطرسة لجيش العدو، وحقق ما يشبه المعجزة بكل المقاييس العسكرية، وأعطى درسًا يدرّس حتى الآن فى كل المعاهد والكليات العسكرية العالمية.

 تحية لكل القادة الذين خططوا وشاركوا فى صنع هذا الانتصار العظيم . تحية إلى روح الرئيس الشهيد محمد أنور السادات، رجل الحرب والسلام.

تحية إلى شعب مصر العظيم، الذى وقف خلف جيشه وقت الأزمة، وصنع معه النصر بالإرادة القوية، والتضحيات العظيمة، وعبر معه من اليأس إلى الرخاء، حتى أصبح لهذا الشعب المصرى العظيم جيش وطنى، وأصبح لها درعًا وسيفًا.

مليون رسالة شكر للجيش المصرى، أبطال مصر البواسل، الذين يسهرون حين تنام العيون، ويحمون المكتسبات حين يطمع الطامعون.

 

كلمات دالّة

قدمى معلم
////////////////
لا توجد تعليقات حتى الآن، لماذا لا تكتب واحد؟
///////////

إعلانات

عاجل

توابع حادث نيس.. الشرطة الفرنسية تعلن القبض على مسلح يخطط لعملية في ليون